إعلان



التعاون بين 4 وزارات لنشر ثقافة العمل الحر

الخميس 28 ديسمبر 2017

وقعت وزارات التجارة والصناعة والتخطيط والإصلاح الإدارى والتعليم العالى والبحث العلمى والتربية والتعليم مذكرة تفاهم بشأن التعاون فى تقديم خدمات ريادة الأعمال ونشر ثقافة العمل الحر بين طلاب المدارس والجامعات فى مصر، ويستمر هذا الاتفاق لمدة 3 سنوات قابلة للتجديد.

وأوضح المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة ان الاتفاق يستهدف تحقيق سياسات الدولة المتمثلة فى إستراتيجية التنمية المستدامة 2030 لتحقيق النمو الاقتصادى لمواجهة التحديات الاجتماعية والاقتصادية الجديدة خاصة توظيف الشباب وزيادة التنافسية، وتنمية ثقافة العمل الحر بين الشباب، مشيرا إلى أهمية ربط المبادرة بخريطة الاستثمار الصناعى التى تتيح مشروعات لها طلب حقيقى فى السوق المصرية، موضحا أنه بموجب الاتفاق ستقوم الوزارة ممثلة فى جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر وريادة الاعمال بتوفير المواد العلمية والمحتوى التدريبى والمناهج الخاصة، وتصميم نماذج العمل والأوراق الخاصة بتقديم الأنشطة والمشاركة فى تقييم المتقدمين فى المسابقات الخاصة بريادة الاعمال والمساهمة فى تمويل المشروعات الناشئة وتنمية المشروعات الناجحة.

ومن جانبها أشارت الوزيرة الدكتورة هالة السعيد إلى ان الاتفاق يهدف للارتقاء بشباب مصر باعتبارهم الأمل فى النهوض بمستقبل مصر، موضحة انه سيتم بموجب الاتفاق تقديم ماجستير مهنى لريادة الاعمال مع جامعة القاهرة ممثلة فى كلية الاقتصاد والعلوم السياسية وجامعة كامبردج، فضلا عن قيام الوزارة متمثلة فى برنامج رواد 2030 بالمشاركة بإعداد وتنفيذ خطة العمل مع جميع الأطراف والمشاركة فى تمويل التدريبات وورش العمل.

واشار الوزير الدكتور طارق شوقى الى الاتفاق يستهدف دعم المبادرات الوطنية الهادفة الى تأهيل المدرسين والمدربين لتدريس مناهج ريادة الاعمال فى مصر للمساهمة فى إنشاء قطاع قوى من المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر تتمتع بالقدرة على المنافسة فى السوقين المحلى والخارجي، موضحا قيام الوزارة بترشيح ودعوة المتدربين من خلال الإدارات التعليمية وتيسير إجراءات تقديم الخدمة للطلاب داخل المدارس بجميع نوعياتها، فضلا عن نشر فكر العمل الحر داخل الجامعات المصرية خاصة ان الجامعات تستقبل 700 ألف طالب سنويا حيث تمثل ريادة الاعمال محورا رئيسيا لتوفير وظائف للشباب، بالإضافة الى الاتفاق مع الجامعة الأمريكية لإنشاء مراكز للتأهيل الوظيفى لما بعد التخرج بجميع جامعات مصر، وترشيح ودعوة المتدربين من الجامعات المصرية المختلفة وتيسير إجراءات تقديم الخدمة للطلاب داخل الجامعات بجميع نوعياتها مع تخصيص وقت محدد لجلسات منهج ريادة الاعمال والابتكار.

وقال د.محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة أنه تم الاتفاق مع عمداء الكليات على ضرورة وجود مقرر دراسى لريادة الأعمال فى الكليات المختلفة.

وقالت د.غادة خليل مديرة مشروع رواد 2030إن المشروع يهدف إلى تحقيق الاســتفادة من الطاقات الإبداعية لدى الشباب وتوظيفها لضمان النمو الاقتصادى والتميز فى تحويل الأفكار الإبداعية إلى فرص حقيقية.

وأوضح محمد الأتربى رئيس بنك مصر أنه تم منح وزارتى التخطيط والتعليم العالى مليار جنيه على ثلاث سنوات توفيرا خاصا لهما تقديرًا لأهمية التعليم فى مصر.

ahram