إعلان



“الصحة”: 22 طبيباً من 10 دول لمناظرة الحالات الحرجة وإجراء الجراحات الدقيقة

الخميس 28 ديسمبر 2017

تستضيف وزارة الصحة مطلع العام المقبل 22 طبيبا استشاريا من 10 دول عربية واجنبية، لمناظرة الحالات الحرجة والمشاركة في اجراء الجراحات المعقدة والدقيقة للمواطنين والوافدين، وذلك ضمن أنشطة وفعاليات الوزارة لتطوير الخدمات الصحية في البلاد تماشياً مع خطة التنمية التي وضعتها الحكومة لتسيير عجلة التنمية في مختلف المجالات.


بدوره، أكد مدير إدارة العلاقات العامة والاعلام مشعل العنزي جهوزية الوزارة لاستقبال نخبة جديدة من الأطباء الاستشاريين بداية العام الجديد، من دول وتخصصات طبية مختلفة.
واشار الى استقدام استشاريين من أميركا، ايطاليا، مصر، اسبانيا، ألمانيا، الهند، بريطانيا، هولندا، سلوفينيا وكندا وذلك في تخصصات طبية مختلفة منها امراض الدم، جراحة العظام، جراحة الأطفال، حروق وجراحة تجميل، الانف والأذن والحنجرة، طب العيون، جراحة المسالك البولية، جراحة الأورام، جراحة الأعصاب، التخدير والعناية المركزة، طب الأطفال، القلب و الامراض الوراثية .


وأكد العنزي أهمية مثل هذه الزيارات الشهرية للأطباء الاستشاريين العالميين، لصقل الخبرات الطبية من خلال المشاركة في النشاط الطبي العلمي عبر البرامج و المحاضرات، التي تعقدها وزارة الصحة لدعم التعليم الطبي المستمر من خلال تدريب الأطباء في المستشفيات والمراكز الصحية، وعرض آخر ما توصلت اليه الاكتشافات الطبية وما يشهده هذا المجال بجميع تخصصاته وأفرعه من تحديثات وبحوث مستمرة تهم الصالح العام في مجال العلاجات والحد من انتشار الامراض المختلفة والاستفادة من هذه الخبرات قدر المستطاع في مجال الحقل الطبي.


وأضاف أن برنامج استقدام الاطباء الزوار الاستشاريين من المستشفيات والمراكز الطبية العالمية يهدف الى تبادل الخبرات وتطوير بروتوكولات وسياسات الأداء الطبي والرعاية الصحية وفق منظومة العمل المستمر والجاد لخطة تطوير المجال الطبي لمستشفيات وزارة الصحة و مراكزها الصحية العديدة وهو ما تحرص عليه الوزارة من خلال برامجها التطويرية للارتقاء المستمر بجودة الرعاية الصحية المقدمة للمواطنين والمقيمين.

al-seyassah