إعلان



روكوود تعلن عن تطورات جديدة في قسم التخطيط الاستراتيجي

الأربعاء 20 ديسمبر 2017

تعدّل الشركة هيكلية الهيئة الإدارية؛ وتوظّف أليكسيا غوتشالش لتولي منصب الرئيس العالمي لاستراتيجية خدمة العملاء

(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة 'روكوود كابيتال' المحدودة ('روكوود')، وهي شركة لإدارة الاستثمارات العقارية في القطاع الخاص، أن بيتر فالكو، الشريك الإداري الأول والمؤسس المشارك، سينتقل لتولي منصب المستشار الاستراتيجي الأول للشركة اعتباراً من يناير 2018. وتماشياً مع خطة التعاقب في الشركة، سيبقى كلّ من والتر شميت، الشريك الإداري الأول ومؤسس الشركة، وتايسون سكيلينغز وبيتر كاي، الشركاء الإداريين، والأعضاء الحاليين في الهيئة الإدارية، في مناصبهم الإدارية الحالية وسيحظون بدعم متواصل من الشركاء الآخرين في الشركة مثل: بوب غراي، المؤسس المشارك، ودايفيد بيكر، وتوني لارينيو ودايفيد ستريشر. تجدر الاشارة الى أن السادة والتر شميت وتايسون سكيلينغز وبيتر كاي يعملون في شركة 'روكوود'، بما في ذلك سابقاتها، منذ 31، و15، و15 عاماً، على التوالي.

بالإضافة إلى إدارة الشركة، شغل السيد فالكو مناصب قيادية عدة في مجال استراتيجية خدمة العملاء وإدارة الحافظات وأسواق رأس المال. وسيتولى فالكو، من خلال المنصب الجديد، تقديم استشارات للشركة فيما يتعلق باستراتيجيات خدمة العملاء والتوجهات في تدفقات رؤوس الأموال العالمية والمبادرات المتعلقة بالسياسة العامة التي تؤثر على الاستثمارات العقارية المحلية. وسيتولى السيد سكيلينغز الإشراف على الجهود المبذولة للتواصل مع العملاء التي كان ينسقها السيد فالكو في السابق.

وفي هذا السياق، قال فالكو: 'يشكّل انتقالي لتولي منصب المستشار الاستراتيجي الأول في الشركة جزءاً من خطة التعاقب التي أطلقتها ’روكوود‘ منذ سنوات لكي تضمن بقاء الشركة في وضع ملائم لمواصلة تقديم أداء متميز ودورات استثمارية للمستثمرين لدينا على مدى سنوات عدة'. وأضاف: 'لدي ثقة راسخة بفريق الإدارة وفي المهنيين المتخصصين الذين يدعمونه ويُعتبَرون الأفضل في مجال الاستثمار'.

من جهته، قال شميت: 'في الوقت الذي نواصل فيه تطوير مؤسستنا لتلبية احتياجات عملائنا على المدى الطويل، فإن المبادئ الأساسية لفلسفتنا الاستثمارية قائمة منذ عقود'.

بالإضافة إلى ذلك، وكجزء من التخطيط الاستراتيجي القائم في الشركة، قامت شركة 'روكوود' بتوظيف أليكسيا غوتشالش لتولي منصب المدير الإداري والرئيس العالمي لاستراتيجية خدمة العملاء. وسترفع أليكسيا تقاريرها إلى السيد سكيلينغز، وتعمل انطلاقاً من مكاتب الشركة في نيويورك.

تعمل السيدة غوتشالش في 'روكوود' الآن بعد شركة 'جيه بي مورجان لإدارة الأصول - الأصول الحقيقية العالمية'، حيث شغلت منصب رئيس شؤون تطوير الأعمال واستراتيجية خدمة العملاء، والعقارات في الأمريكتين. وفي هذا المنصب، تولت قيادة فريق يضم ثمانية مدراء لحافظات العملاء، وكانت مسؤولة عن تنفيذ الاستراتيجية الرأسمالية لمنصة العقارات التي تقدّر ب70 مليار دولار. وقبل ذلك، شغلت السيدة غوتشالش مناصب عليا في كل من شركة 'جروسفينور' وشركة 'برودنشال لإدارة الاستثمارات' ('بيه جي آي إم') و'تيشمان سبير للعقارات' و'آي إن جي'.

وقال سكيلينغز في هذا الصدد: 'نحن متحمسون للغاية لأن أليكسيا وافقت على الانضمام إلى فريق عملنا'. وأضاف: 'أليكسيا هي اختصاصية مهنية بارعة في مجال العقارات بإمكانها إضفاء خبرة هائلة وحماس لا مثيل له لهذا المنصب. كما أنها تشارك التزامنا الذي يتمثل بتوفير خدمة مميزة للعملاء'.

لمحة عن 'روكوود كابيتال'

تعتبر 'روكوود كابيتال' المحدودة ('روكوود') شركة لإدارة الاستثمارات العقارية، مغلقة الرأسمال وتدار بشكل مستقل تأسست عام 1995. تقوم الشركة بتوفير رأس المال النقدي بالإضافة إلى الخبرة التشغيلية في مجال العقارات من أجل إعادة تنظيم وإعادة رسملة، وتطوير وإعادة تطوير مجالات البيع بالتجزئة، والفنادق، والمباني السكنية والمكاتب، والبحوث، والتنمية في الأسواق الرئيسية في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية. واستثمرت 'روكوود' والمساهمين في الشركة، بالنيابة عن عملائها، ما يقارب 26.6 مليار دولار أمريكي في العقارات من خلال عشر أدوات للقيمة المضافة وثماني حسابات منفصلة. واليوم، أصبحت 'روكوود' مؤسسة مؤلفة من78 شخصاً وتملك مكاتب في مدينة نيويورك، نيويورك؛ وسان فرانسيسكو، كاليفورينا؛ ولوس أنجلوس، كاليفورنيا؛ وتدير حافظة بقيمة 3.5 مليار دولار أمريكي من قيمة الأسهم الصافية في حوالي 9.4 مليار دولار أمريكي من إجمالي قيمة العقارات. وتشمل قائمة مستثمري 'روكوود' صناديق التقاعد العامة والخاصة والمؤسسات والأوقاف وشركات التأمين وحافظات الصناديق المالية والمكاتب العائلية وأصحاب الثروات.

للاطلاع على النسخة المصدر على موقع 'بزنيس واير' على الانترنت على الرابط التالي: http://www.businesswire.com/news/home/20171219006068/en/

إنّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أمّا الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.